ما يقوله بنك نومورا الياباني عن الين ملفت.

وفقا لرؤية بنك نومورا الياباني ، فان الدولار/ين قد نخفض إلى 100.00 بحلول الشهر المقبل وهو بهذا يكون قد عدّل رؤيته السابقة التي راى تراجعا لهذا المستوى بنهاية العام الحالي. الرؤية هذه ترتكز اكثر من كل شيء على التوقعات المستقبلية السلبية  للسياسة الامريكيه

ويلاحظ البنك في الواقع ان المراكز البيعية علي الين تقترب من اعلي مستوي لها منذ كانون الثاني/يناير 2014. ويوضح “ان مراكز البيع المضاربة علي الين مرتفعه للغاية وان الين يمكن ان يكون له ضغط تصاعدي قوي إذا تم خفض هذه المراكز”.

اضافة الى ذلك يرى نومورا ان المناقشات بشان سقف الديون الامريكيه ، أو موقف البنك الاحتياطي الفيدرالي الذي سيكون أكثر حذرا فيما يتعلق بارتفاع معدلات الأموال الاحتياطية ، يمكن ان تكون عاملا مساعدا بقوة لتراجع الدولار/الين الياباني.

وفي هذا السياق ، ينصح البنك بان يرصد عن كثب الاجتماع المقبل لمنتدى التعاون الأوروبي في 19 و 20 أيلول/سبتمبر ، فضلا عن المناقشات المتعلقة بسقف الديون الامريكيه ، التي يجب ان تثار قبل 29 أيلول/سبتمبر لتجنب التقصير في السداد.