دخول الاميركيين الى السوق لم يحسم وجهته. حتى الان..!

الساعة الاولى من التداولات الاميركية في وول ستريت لم تؤد الى ايجاد الوجهة التي سيعتمدها السوق اثر التوترات الجيوسياسية الحادة الاسيواميركية.
في حين سمعنا وزير الخارجية الاميركي تيلرسون يدلي بتصريحات مهدئة مستبعدا تصاعد الازمة الى حد فتح الجبهات عاد صوت الرئيس ترمب على تويتر يهمدر من جديد. هو اطلق تهديدات جديدة ذاكرا بالاسم قوة الترسانة النووية الاميركية.
وول ستريت يتقلب.
الذهب كسر مؤقتا مقاومة ال1274.
الين تراجع عن بعض ارباحه. اليورو لوقت قصير دون ال 1.1700 وسط تحذيرات من كون المركزي الاوروبي لن يطرب لارتفاعات اليورو المتحققة.
النفط ليس بعيدا عن هذه الاجواء المضطربة وهو يبحث ايضا عن الوجهة.
والاتي؟
من حيث المبدأ لن يكونوا كثيرين المغامرين بشراء الاسهم ولكن ناخذ دوما بالاعتبار كوننا في شهر صيفي وضحالة السيولة في السوق غالبا ما تقلب الصورة ونشهد تحركات غير مبررة.