وكالة الطاقة: النمو القوي للطلب على النفط يساهم في استعادة توازن السوق

قالت وكالة الطاقة الدولية يوم الجمعة إن الطلب العالمي على النفط سينمو بوتيرة أسرع من المتوقعة هذا العام بما يساهم في تقليص تخمة المعروض رغم ارتفاع إنتاج الخام في أمريكا الشمالية وضعف التزام أوبك بتخفيضات الإنتاج.

وعدلت الوكالة توقعاتها لنمو الطلب في 2017 إلى 1.5 مليون برميل يوميا مقارنة مع 1.4 مليون برميل يوميا في تقريرها الشهري السابق، وقالت إنها تتوقع نمو الطلب بمقدار 1.4 مليون برميل يوميا إضافية في العام المقبل.

وقالت وكالة الطاقة التي تتخذ من باريس مقرا لها “لابد وأن يجد المنتجون ما يشجعهم في الطلب، الذي ينمو على أساس سنوي بوتيرة أقوى مما كان متوقعا في البداية”.

وتعكف منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) على خفض الإنتاج نحو 1.2 مليون برميل يوميا بينما تعمل روسيا ومنتجون آخرون خارج المنظمة على خفض الإنتاج بنصف هذا المقدار، حتى مارس آذار 2018.

وقالت وكالة الطاقة إن نسبة التزام أوبك بالتخفيضات تراجعت إلى 75 بالمئة في يوليو تموز وهو أدنى مستوى لها هذا العام