قبيل بدء الجلسة الاميركية الدولار ينتعش ولكن ترمب يغرد..

ينتعش الدولار بفعل البيانات المطمئنة التي صدرت اليوم. الناتج المحلي الاجمالي الاميركي تم تصحيحه في القراءة الثانية صعودا الى 3.0% واستحداث الوظائف بحسب تقريرال ADP  سجل نتيجة جيدة ايضا. 237 الف فرصة عمل والمتوقع 187 الفا.
مؤشرات الفيوتشر للاسهم لم تتجاوب بالقدر الكافي بردة الفعل المستبقة للعمل في وول ستريت ولعل الثقل المتاتي من التوتر الجيوسياسي لا يزال ملقيا بثقله على الاسواق.
الرئيس الاميركي يقول في تغريدة له انه من غير المجدي الحوار مع كوريا الشمالية. في وقت تدعو الصين وتدعو روسيا الى الحوار.
اضاف ان الولايات المتحدة تحاور كوريا وتدفع لها الاموال منذ 25 عاما. والنتيجة الاستمرار في السياسة العدائية. الاسواق تصغي بحذر الى هذا الكلام على ما يبدو.
اليورو يتراجع ولكن ال 1.1900/1880 لا زالت صامدة. كسرها سيفتح افقا تراجعيا جديدا.
الانتباه واجب لامكانية عودة غياب الشهية للمخاطرات وهذا قد يعني ضعفا جديدا للدولار.