النحاس يسجل أكبر انخفاض أسبوعي منذ مارس

(رويترز) – تماسكت أسعار النحاس يوم الجمعة مدعومة بانخفاض الدولار لكنها سجلت أكبر انخفاض أسبوعي منذ مارس آذار في الوقت الذي يجني فيه المستثمرون الأرباح بعد ارتفاع نتج عن مضاربات وصلت بالمعدن إلى أعلى مستوى في ثلاث سنوات.

وقال كاسبر بيرجرنج المحلل لدى بنك ايه.بي.إن امرو إنه في حين باع عدد من المستثمرين المعدن لجني الأرباح، كان من المتوقع أن يُبقي العجز في الإمدادات وقوة الطلب على المعادن في الصين، أكبر مستهلك للمعادن في العالم، الأسعار بالقرب من مستوياتها الحالية.

وأغلقت عقود النحاس القياسية للتسليم بعد ثلاثة أشهر في بورصة لندن للمعادن مرتفعة 0.1 بالمئة خلال الجلسة إلى 6508 دولارات للطن ومنخفضة 2.8 في المئة في الأسبوع. وانخفضت العقود من أعلى مستوى في ثلاث سنوات عند 6970 دولارا للطن الذي سجلته في الخامس من سبتمبر أيلول لكنها تظل مرتفعة 18 في المئة منذ بداية العام.

وتشير سلسلة من البيانات المخيبة للآمال إلى أن الاقتصاد الصيني بدأ أخيرا يخسر قدرا من قوة الدفع. لكن بيرجرنج من إيه.بي.إن امرو قال إن الطلب على المعادن في الصين من المفترض أن يظل قويا.

وانخفضت أسعار الأسهم والدولار الأمريكي بعد أن أطلقت كوريا الشمالية صاروخا ثانيا فوق اليابان. ويجعل انخفاض العملة الأمريكية المعادن المقومة بالدولار أقل تكلفة للمستثمرين غير الأمريكيين.

وأغلق النيكل منخفضا 0.9 بالمئة إلى 11 ألفا و90 دولارا للطن، وهو أقل سعر منذ 21 أغسطس آب. وانخفض المعدن أكثر من عشرة في المئة من مستواه المرتفع الذي بلغ 12 ألفا و380 دولارا في الرابع من سبتمبر أيلول.