النفط يهبط لكن يظل قرب 60 دولارا

(رويترز) – تراجعت أسعار النفط يوم الأربعاء مواصلة خسائرها لليوم الثاني على التوالي لكن انخفاض مخزونات الخام الأمريكية غير المتوقع ساعد في إبقاء الأسعار قرب أعلى مستوى في 26 شهرا الذي بلغته الأسبوع الحالي.

وأثر ارتفاع الدولار لأعلى مستوى خلال شهر مقابل اليورو، في أعقاب تلميح رئيسة البنك المركزي الأمريكي إلى استمرار رفع سعر الفائدة، على أسواق السلع الأولية وأصاب أسعار النفط بالضعف.

وفي الساعة 1055 بتوقيت جرينتش كانت العقود الآجلة لخام برنت تسليم نوفمبر تشرين الثاني منخفضة 31 سنتا إلى 58.13 دولار للبرميل. ولم يطرأ تغير يذكر على العقود الآجلة للخام الأمريكي تسليم نوفمبر تشرين الثاني واستقرت عند 51.88 دولار للبرميل.

ودفعت تهديدات تركيا المتكررة بقطع صادرات النفط من إقليم كردستان العراق الأسعار لتقترب من 60 دولارا للبرميل يوم الاثنين لأول مرة منذ يونيو حزيران 2015.

وتراجعت المخزونات الأمريكية 761 ألف برميل الأسبوع الماضي مع قيام مصافي التكرير بتعزيز الإنتاج وهو ما خالف توقعات السوق التي كانت تشير إلى ارتفاعها للأسبوع الرابع على التوالي.

تعلن إدارة معلومات الطاقة الأمريكية بيانات المخزونات الرسمية في الساعة 1430 بتوقيت جرينتش يوم‭ ‬الأربعاء.