ديسلبلوم يقول إنه باق في منصب رئيس مجموعة اليورو حتى يناير

قال الهولندي يروين ديسلبلوم يوم الاثنين إنه سيستمر رئيسا لمجموعة اليورو، التي تضم وزراء مالية منطقة اليورو، حتى تنتهي فترة رئاسته في يناير كانون الثاني القادم رغم أنه لن يبقى في منصب وزير مالية هولندا.

وحزب العمال الذي ينتمي إليه ديسلبلوم ليس ضمن مفاوضات الائتلاف الهولندي التي من المتوقع أن تكتمل في الأسابيع المقبلة لكنه سأل وزراء المالية الآخرين لمنطقة اليورو إن كان يمكنه إتمام فترة رئاسته للمجموعة.

وأبلغ ديسلبلوم مؤتمرا صحفيا في لوكسمبورج ”كان هناك دعم بالاجماع… الجميع راضون عن بقائي في المنصب حتى منتصف يناير“.

وأضاف ديسلبلوم أن الوزراء سينتخبون رئيسا جديدا لمجموعة اليورو أثناء اجتماع في ديسمبر كانون الأول.

ومن ناحية أخرى ودع وزراء مالية منطقة اليورو وزير المالية الألماني فولفجانج شيوبله الذي يتنحى بعد ثمانية أعوام في المنصب.

وسيصبح شيوبله (75 عاما) رئيسا للبرلمان الألماني (بوندستاج).

وكوزير للمالية في أكبر اقتصاد في أوروبا كان لشيوبله دور أساسي في تشكيل رد منطقة اليورو على الأزمة التي تعرضت لها وبناء مؤسسات جديدة والموافقة على برامج للإنقاذ المالي لكل من اليونان وأيرلندا والبرتغال وإسبانيا وقبرص.