أداء خليجي ضعيف والبورصة السعودية ترتفع بعد تطمينات ولي العهد

(رويترز) – ارتفعت سوق الأسهم السعودية يوم الأحد بعد أن طمأن ولي العهد الأمير محمد بن سلمان المستثمرين بشأن تداعيات حملة على الفساد في حين اتسم أداء البورصات الخليجية الأخرى بالوهن.

وزاد المؤشر السعودي 0.8 بالمئة. وقال الأمير محمد في مقابلة مع صحيفة نيويورك تايمز إن حوالي 95 بالمئة من نحو 200 رجل أعمال ومسؤول محتجزين في إطار الحملة قد وافقوا على تسوية مالية للتهم الموجهة بحقهم مما قد يشير إلى قرب انتهاء التحقيقات التي أثارت القلق في سوق الأسهم.

وانتعش سهم الطيار للسفر، المحتجز مؤسسها ضمن الحملة، ليرتفع 6.4 بالمئة. وشهد السهم تعافيا في الأيام القليلة الماضية بعد انحداره في الأيام الأولى عقب الكشف عن الاحتجازات.

وفي أبوظبي تراجع المؤشر العام 0.1 بالمئة لكن سهم منازل العقارية، الأنشط يوم الأحد، ارتفع 1.9 بالمئة بعد أن قالت الشركة إن هناك خططا جارية للتوسع في أسواق الشرق الأوسط وشمال افريقيا بما في ذلك السعودية نظرا لتنامي الطلب على الإسكان المتوسط.

وانخفض مؤشر دبي 0.3 بالمئة في معاملات هزيلة مع هبوط سهم إعمار العقارية 0.8 بالمئة. في المقابل زاد سهم وحدتها إعمار للتطوير، الذي أبلى بلاء ضعيفا عند بدء تداوله الأسبوع الماضي، 0.5 بالمئة.

وفي الكويت ارتفع سهم أجيليتي للوجستيات ثلاثة بالمئة بعد أن أعلنت وحدة مملوكة لها بنسبة 80.5 بالمئة ارتفاع الأرباح الفصلية لأكثر من مثليها مقارنة بها قبل عام.

وزاد المؤشر المصري الرئيسي 0.8 بالمئة. وارتفع سهم جي.بي أوتو بقوة لليوم الثاني على التوالي وقفز 9.9 بالمئة مسجلا 3.65 جنيه ليتجاوز ذروته السابقة للعام الحالي 3.52 جنيه المسجلة في يناير كانون الثاني.

وفيما يلي مستويات إغلاق مؤشرات الأسواق العربية يوم الأحد:

السعودية.. ارتفع المؤشر 0.8 بالمئة إلى 6934 نقطة.

دبي.. تراجع المؤشر 0.3 بالمئة إلى 3449 نقطة.

أبوظبي.. تراجع المؤشر 0.1 بالمئة إلى 4282 نقطة.

قطر.. ارتفع المؤشر 0.2 بالمئة إلى 7758 نقطة.

مصر.. ارتفع المؤشر 0.8 بالمئة إلى 14223 نقطة.

الكويت.. ارتفع المؤشر 0.3 بالمئة إلى 6257 نقطة.

البحرين.. ارتفع المؤشر 0.04 بالمئة إلى 1277 نقطة.

سلطنة عمان.. ارتفع المؤشر 0.5 بالمئة إلى 5111 نقطة