الذهب يرتفع لكن المستثمرين يتجاهلون إلى حد كبير اختبار كوريا الشمالية

ارتفعت أسعار الذهب قليلا يوم الأربعاء مع تراجع الدولار في حين لم يكن لأحدث اختبار صاروخي تجريه كوريا الشمالية أثر يذكر على المعدن الأصفر الذي يعد ملاذا آمنا.

أسعار الذهب لم تشهد أي صعود ورد الفعل التلقائي على الأخبار كان محدودا جدا. السبب وراء ذلك كان بالأساس أننا لم نر أي رد فعل قوي من الولايات المتحدة على الرغم من أن نظام كوريا الشمالية قال إنه أتم برنامجه النووي.

هل يعني ذلك اننا امام محطة مقاومة على صلابة فائقة على ال 1300 ؟ وبالتالي التراجع سيكون هو الارجح؟
بكل الاحوال مواعيد اليوم ل ايصح تجاهلها فامكانية تاثيرها على الدولار سلبا او ايجابا سينعكس حتما ايضا على وجهة المعدن الاصفر.

هذا وتجدر الاشارة الى ان مؤشر الدولار الذي يقيس قوة العملة الأمريكية مقابل سلة من ست عملات رئيسية، تراجع بنسبة 0.2 بالمئة.

من جهة اخرى فان الصين استوردت في اوكتوبر الماضي 46.5 طن من الذهب ما نسبته 56% اكثر من استيراداتها لشهرسبتمبر السابق الذي كان الاضعف في السنوات الثلاث الماضية. مهما يكن من امر فان الواردات تراجعت بنسبة 24% في الاشهر العشرة الاولى من العام بفعل تراجع شراءات المركزي الصيني.
الاشارة اخيرا الى ان حيازات صناديق الذهب الاميركية SPDR Gold Shares وهي الاكبرعالميا ارتفعت بين 24 و 27 الجاري الى 843,4 من 842,2 طن .