ترامب يريد خفض معدل ضريبة الشركات إلى 20 بالمئة

قال مارك شورت مدير الشؤون التشريعية بالبيت الأبيض يوم الخميس إن الرئيس دونالد ترامب يريد أن يكون معدل ضريبة الشركات في الولايات المتحدة عند 20 في المئة، وإن البيت الأبيض واثق بأنه يمكنه التوصل لإتفاق لتفادي توقف عمليات الحكومة الاتحادية.

وفي مقابلة مع رويترز، قال شورت إنه يأمل بأن اجتماع ترامب مع الزعماء الجمهوريين والديمقراطيين بالكونجرس، المقرر في وقت لاحق اليوم، سيسفر عن إتفاق للميزانية لمدة عامين يحدد الانفاق للسنتين الماليتين 2018 و2019 .

وأضاف أن حلا توفيقيا سيتضمن زيادات في الانفاق الدفاعي وغير الدفاعي.

وقال شورت إن البيت الابيض يقف بحزم وراء هدف خفض معدل ضريبة الشركات إلى 20 بالمئة في إطار حزمة التخفيضات الضريبية المقترحة التي يدرسها الكونجرس حاليا.

وأشار إلى أن ضريبة الشركات في بريطانيا أقل من 20 بالمئة في حين أنها 12 بالمئة في أيرلندا ومن المحتمل أن تنخفض إلى أقل من 10 بالمئة.

وقال شورت إن ترامب حريص على إيجاد حل تشريعي للمهاجرين الذي تم إحضارهم بطريقة غير قانونية إلى الولايات المتحدة عندما كانوا أطفالا وتلقوا في السابق حماية في ظل برنامج العمل المؤجل للوافدين الأطفال (داكا) لكنه لا يريد أن يجعل تمويل القوات المسلحة والحكومة رهينة لتلك المسألة.