اليورو: تشكك باستعداد المركزي لتعديل سياسته النقدية رغم التحسن في البيئة الاقتصادية.

اليورو يعاني. ثمة خشية من قبل بعض المستثمرين بان لا يستسيغ المركزي الاوروبي الاستقواء المتلاحق للعملة الاوروبية فيتدخل بطريقة ما قبل اجتماعه المنتظر في 25 يناير. هم يعمدون الى تصحيح