احتمالات رفع المركزي الاوروبي للفائدة تزداد بعد محضر اجتماعه الاخير.

الاوساط المؤثرة في سوق النقد في منطقه اليورو تقيّم الان احتمال زيادة أسعار الفائدة بمقدار 10 نقاط  بنسبه 70 في المائة بحلول نهاية العام ، بعد نشر محضر اجتماع  المركزي الاخير يوم امس الخميس.
وكان الفرق بين المعدل اليومي لأسعار الصرف بين المصارف في المنطقة الاوروبيه EONIA (المتوسط القياسي لليورو بين عشيه وضحاها) والمدة المحددة في تاريخ اجتماع البنك المركزي الأوروبي في 13 كانون الأول/ هي الان على سبع نقاط مقابل خمس فقط بداية الاسبوع .
ووفقا للتحليل الحسابي، فهذا يعني ان المستثمرين يقدرون باحتمال 70 ٪ زيادة 10 نقاط أساس في معدل فائدة الودائع في البنك المركزي الأوروبي ، وهو حاليا-0.4 ٪.
ويمكن للبنك المركزي الأوروبي ان يطور اتصالاته في بداية العام 2018 ويعدل خطابه تدريجيا ليعكس تحسنا في التوقعات الاقتصادية ، بحسب يظهر تقرير مجلس الحكام الصادر في 13 و 14 كانون الأول/ديسمبر ، الذي نشر يوم الخميس.
كل هذه المعطيات تعتبر عوامل دعم لليورو بالنظرة القائمة من الان وحتى موعد اجتماع المركزي القادم حيث سيتم الاصغاء من جديد الى تقييم ماريو دراجي للوضع.