عن المؤتمر الصحافي لرئيس المركزي البريطاني.

مارك كارني رئيس المركزي البريطاني يقول في مؤتمره الصحافي اليوم عقب اجتماع المركزي:
كل رفع للفائدة يجب ان يكون تدريجيا.
لا عودة للفائدة الى المستوى الذي كانت عليه عقب الازمة المالية او ادنى.
البيان الذي صدراليوم كان مشابها لبيان شهرنوفمبر ولكنه ليس متطابقا معه.
التضخم سيرتفع فوق ال 3% بالمدى القريب قبل ان يتراجع لاحقا.
اثر خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي لم يعد مجهولا.

توقيت قرار الفائدة القادم يتعلق بالبيانات الاقتصادية القادمة.

واثقون ان المركزي سيكون على اطلاع ادق حول تاثيرات البركسيت مع نهاية العام الحالي. عندها سيكون قادرا على ضبط سياسته النقدية بحسب المقتضى.
التطير الذي حدث في الاسواق ليس موضع ترحيب ولكن لا نستطيع القول بانه كان مفاجئا.
من الممكن ان نشهد ارتفاعا للفائدة في السنين القليلة القادمة على المستوى العالمي.